ما قد يحدث لجسم الانسان إذا لم يمارس العلاقة الحميمة على الإطلاق

ربما يعتقد البعض أن عدم ممارسة العلاقة الحميمة ربما يجعل الجسم أفضل وهذا ما يجعلنا نطرح بشكل علمى 4 أمور تحدث لجسم الانسان فى حال لم يمارس العلاقة الحميمة على الاطلاق وهذا طبقا لدراسة علمية دقيقة  تدعى “The Nun Study” قام فيها علماء بدراسة شاملة على 600 فرد  من الرهبان  منذ عام 1986 حتى عام 2001 أغلبهم لم يمارسه طوال حياته، والبعض الآخر توقّف عن الممارسة لفترة طويلة،
 وفيما يلي نعرض نتيجة تلك الدراسة وما يمكن أن يحدث لجسم  الانسان إذا لم يمارس العلاقة الحميمة في حياته مطلقا :
 ما قد يحدث لجسم الانسان إذا لم تمارس الجنس على الإطلاق {featured}
 ما قد يحدث لجسم الانسان إذا لم تمارس العلاقة الحميمة على الإطلاق 


 الإصابة بالضعف الجنسي


 عدم القيام بالعلاقة الحميمة لفترة طويلة يزيد من احتمال الإصابة بالضعف الجنسي وخصوصاً ضعف الانتصاب لدى الرجال. في الحقيقة ليست هذه الدراسة الوحيدة التي كشفت هذا الأمر، فكل الدراسات تجمع على أن قلة النشاط أو أخد هدنة تتعدى السنوات تنعكس آثاره بشكل مباشر على الضغف فى العلاقة الحميمة.


ضعف جهاز المناعة


 حيث  أن الرهبان الذين لم يمارسوا العلاقة الحميمة على الاطلاق كانت أجسامهم معرضة للأمراض أكثر من الذين توقفوا عنه لمدة طويلة ، كما أكد العلماء أن النشاط مهم لكلا الجنسين فيما يخص المناعة وخصوصا عند النساء 
كما  أن الإمتناع عن العلاقة الحميمة لن تجعل الإنسان يستفيد من عمل جهازه المناعي وبالتالي سيكون عرضة للامرض المختلفة.


التوتّراً بدون سبب


غياب ممارسة العلاقة الحميمة أو عدم انتظامها سيكون سبباً مباشراً في زيادة منسوب ارتفاع ضغط الدم كردة فعل على الضغط النفسي وهو ما سينتج عنه التوتر والقلق قد يتحول لخيبة الأمل والاكتئاب من دون معرفة السبب 

انخفاض معدل الذكاء 

 بحيث أثبت العلماء في دراستهم أن النشاط الجنسي يزيد من سرعة نمو الخلايا العصبيّة في الدماغ. وفي المقابل اتضح أن الامتناع عن العلاقة الحميمة لا يجعل دماغ الفرد ينمو على الإطلاق، وهو ما يظهر بشكل جلي في انخفاض معدل الذكاء تحديداً.


كما أن الحب أيضا يؤثر على جسم الان سواء الرجل أو المراة 

يرتبط الحب بالعديد من الجوارح وليس بالمشاعر والأحاسيس فحسب، وفيما يلي الدلالات التي تبين تأثير الحب على جسم وعقل المرأة والرجل: ضغط الدم يتراجع نقطة كاملة عندما تكون مع حب حياتك، وفقا لدراسة من جامعة ولاية نيويورك، أوسويجو، يعتقد الباحثون أن مجرد وجود الشريك يمكن أن يكون كافيا لجلب الهدوء والشعور بالأمان.

يصبح الرجل أكثر ميلا لمواجهة غيره من الرجال، وفقا لمجموعة من البحوث الألمانية، الوقوع في الحب يؤدي إلى إفراز هرمون فاسوبريسين، الذي يؤدي إلى شعور الرجال بأن الرجال الآخرين ينظرون إليه بتحدٍ أو غضب حتى لو كانت نظرتهم حيادية. المشي مع الحبيب يبطئ وتيرة المشي بنسبة 7 %، وفقا لبحث من جامعة سياتل المحيط الهادئ.
 صورة رقم 1 - الحب ينعكس تأثيره على الجسم بأربعة اتجاهات تعرفوا عليها!

نمط تنفسك يتزامن مع نمط تنفس الحبيب، وفقا لبحث من جامعة ولاية كاليفورنيا. في الواقع، تظهر الأبحاث أن مجرد الجلوس بالقرب من شريك حياتك يكفي ليبدأ تنفسكما بالتزامن معا. الشعور بالانزعاج في المعدة، وفقا لدراسة من المملكة المتحدة، اظهر مسح الدماغ لأشخاص واقعون في الحب أربع مناطق نشيطة: ثلاثة تتعلق بالمشاعر التقليدية من الإثارة العاطفية ، ولكن الرابع كان مرتبطا بالأمعاء.

ربما يعتقد البعض أن عدم ممارسة العلاقة الحميمةربما يجعل الجسم أفضل وهذا ما يجعلنا نطرح بشكل علمى 4 أمور تحدث لجسم الانسان فى حال لم يمارس العلاقة الحميمة على الاطلاق وهذا طبقا لدراسة علمية دقيقة

إرسال تعليق

[facebook][blogger]

MKRdezign

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.
Javascript DisablePlease Enable Javascript To See All Widget