سر يزيد من جمال وجاذبية المرأة أكثر حتى من المكياج

ربما تعتقد المرأة أن ألإضل طريقة لزيادة جمالها استخدام المكياج لاكن فى دراسة علمية حديثة كشفت عن سر يجب ان تعرفه كل النساء فهو يزيد من جاذبية وجمالك المرأة بشكل لا يوصف ويجعل الرجل يقع فى عشق المرأة التى تمتلك هذا السر 

الإبتسامة :

ما يقرب من ثلاثة أرباع (70٪) من الرجال يجدون النساء أكثر جاذبية عندما يبتسمن أكثر من حين يضعن الماكياج.
إذ حسب الدراسة فمدى جاذبية المرأة عند غالبية الرجال يعتمد بالأساس على ابتسامتها وقدرتها على الظهور بوجه متفائل ومرح، مقارنة بوضعها للمكياج،  يقول عالم الإنثروبولوجيا “جيل غرينغروس” : تأثير الشعور بالفكاهة على انجذاب الرجل للمرأة يمكن يفسره جزئياً بأن الناس المرحين يعتبرون اجتماعيين وشركاء مثاليين للعلاقات المستقرة، وهو ما يبحث عنه الرجل بشكل مباشر أو غير مباشر.

في هذا السياق، هناك بحوث كثيرة ودراسات بينت نفس النتيجة فيما يتعلق بقوة الإبتسامة وعلاقتها بزيادة جاذبية الشخص، وذلك منذ عام 1997 إلى غاية هذه الدراسة.

 

وماذا عن فن الابتسامة

الابتسامة سر آسر و سلطان قاهر ، أدرك الطفل بفطرته البريئة سحرها فهو يبثها بين الحين و الآخر , و أمام ابتسامة الطفل ينحني أقسى الناس , و في مواجهة ابتسامة الصبي يرق أغلظ الناس 
الابتسامة هي المفتاح الأول لكل القلوب المغلقة , و ليس من الضروري أن تكون الابتسامة بالفعل فأحياناً تبتسم الحروف حينما تكتب لأنها تكون من قلوب صادقة , و تبتسم الهدايا عندما تهدى لأنها مليئة بالحب و الوفاء .
الابتسامة الحقيقية لا يمكن تزييفها فهي كالذهب عبثاً يحاول المخادعون تقليده و لكن بريق الذهب ليس كأي بريق 
الابتسامة إشراقة روح , و إطلالة نفس , و صورة فؤاد , الابتسامة بلسم الألم و دواء الحزن 
الابتسامة ... أقصر طريق إلى القلوب و أقرب باب إلى النفوس , الابتسامة المشرقة ، أقوى قوانين الجاذبية للقلوب و الأرواح ، و للابتسامة سحر خلاب يستميل القلوب و يأخذ بالألباب و المبتسمون أحسن الناس مزاجاً و أهنؤهم عيشاً و أطيبهم نفساً ... ( )
فهل يمكننا أن نتقن فن الابتسامة ؟
تعال أخي تعرف على فن الابتسامة , لماذا نبتسم ؟ و لمن نبتسم ؟ و متى نبتسم ؟

لماذا نبتسم ؟
 نبتسم لنسعد أنفسنا و من حولنا 
 نبتسم لنتغلب على تيار الضغوط اليومية التي جلبت الكثير من الأمراض كالسكري و الضغط و التوتر و القلق و الأزمات القلبية كلها من أثار الضغوط التى تعرِض للفرد فتعال نبتسم في كل يوم بل في كل لحظة لنسلم بإذن الله من تلك الضغوط .
 نبتسم لنزيد رصيدنا من الحسنات و قد قال صلى الله عليه و سلم : ( و تبسمك في وجه أخيك صدقة ) و قال : ( لا تحقرن من المعروف شيئاً و لو أن تلق أخاك بوجه طلق ) و كأنما يريد صلى الله عليه و سلم أن يدربنا على الابتسامة لتكون سجيةً لنا فكلما ابتسمت أُهديت إليك صدقة فهل تزيد رصيدك من الصدقات  نبتسم محبة لرسول الله صلى الله و تأسياً به فقد كان صلى الله عليه و سلم دائم البشر طلق المحيا ، البشاشة تعلو وجهه و الابتسامة لا تكاد تفارقه فعن عبد الله بن الحارث بن جزء قال : ( ما رأيت أحدا أكثر تبسما من رسول الله صلى الله عليه وسلم ) رواه الترمذي و صححه الألباني
وعن جرير رضي الله عنه قال : ما حجبني النبي صلى الله عليه وسلم منذ أسلمت ولا رآني إلا تبسم في وجهي . ولقد شكوت إليه أني لا أثبت على الخيل فضرب بيده في صدري وقال ( اللهم ثبته واجعله هاديا ومهديا ) رواه البخاري
لمن نبتسم ؟ 
 نبتسم لأنفسنا فمن حقها علينا أن نبتسم لها و نسعدها و ندخل السرور عليها
 نبتسم لأقرب الناس إلينا من والدين و زوجة و أولاد فهم أولى الناس بالابتسامة فكم حُطمت على بريق الابتسامة من الحواجز الوهمية التي نسجها الشيطان فبددت تلك الابتسامة جبال المشاكل التي هي أشبه ما تكون بجبال ثلجية ما إن تلقيها حرارة الابتسامة إلا و سارعت بالانصهار و الذوبان . 
جرب سحر الابتسامة عندما تتعرض لبعض المشاكل العائلية لترى أثر الابتسامة في ذلك .
 نبتسم لرفقاء العمل و جيران المنزل و تلاميذ الفصل ... كل أولئك ينتظرون منك ابتسامة تسعدهم بها تفرج عن مهموم و تداوي مكلوم و تنشط عامل و تفرح محزون .
 نبتسم لكل من نلقاه 
إلق بالبشر من لقيت من ... الناس جميعاً، ولاقهم بالطَّلاقه
تجن منهم به جنيَّ ثمارٍ ... طيبٌ طعمه، لذيذ المذاقه
ودع التيه والعبوس عن الناس... فإن العبوس رأس الحماقه

متى نبتسم ؟ 
 نبتسم كل صباح لتشرق نفوسنا قبل أن تشرق الشمس على البسيطة 
 نبتسم عندما نحقق إنجازاً و لو صغيراً فإن ذلك يدفع إلى مزيد من العطاء و الإنجاز .
 نبتسم عند ورود المشاكل و تتابع الهموم فإن ذلك من أعظم الحلول لها و ما أجمل قول السعدي رحمه الله : الحياة قصيرة فلا تقصرها بالهموم 
 نبتسم عند الإخفاق لأذلك خطوة على طريق النجاح 

ختلف الباحثون ولا يزالون في تحديد سر جاذبية المرأة ومكامنها... وأين تكون؟ وهي التي تفقد الرجال

توازنهم، وتدفعهم للاقتراب والارتباط بالمرأة، أو العكس
في الوقت الذي اتفقوا فيه على أن الرجل يمتلك القدرة على اكتشافها في أقل من ثانية واحدة، بينما تأخذ المرأة ساعات وأياماً وربما شهوراً للتعرف إلى مواطن جاذبية الرجل وجاذبيتها! هذه الدراسة تحدد لك ملامح جاذبيتك، وطرق الوصول إليها، ولماذا يكتشفها الرجل في ثوانٍ، بينما تأخذين وقتاً لاكتشافها؟ 
البعض قال إن جاذبية المرأة في ملامحها الهادئة الواثقة، وآخرون رؤوا أن الخصر النحيل علامة على الجاذبية والأنوثة الطاغية، ومنهم من حصرها في المرأة قصيرة القامة والممتلئة و..و..و...! وقبل قراءة الأبحاث والدراسات دعونا نسترجع مقولة ترتبط بالسلع والمشتريات؛ وهي «لولا اختلاف الأذواق لبارت السلع»، يقابلها في أمثالنا الشعبية الدارجة «كل فولة ولها كيالها الأعور»، أو الكل يبحث عن نصفه الآخر! بمعنى أن لكل إنسان ذوقه ورؤيته الخاصة في حكمه على جاذبية المرأة وأين تكون؟ والتي تخضع لأشياء كثيرة، يسرع الرجل في التقاطها، عكس المرأة 
غريزة ورومانسية 
أولى الدراسات أعدها الباحث الهولندي «مارك فوغت» يقول فيها: «إن غريزة الرجل البدائية تدفعه لإطلاق حكمه على جاذبية المرأة في أقل من ثانية واحدة؛ وذلك من خلال «طلة» سريعة جدّاً لوجهها، دون التفكير في شخصيتها أو قوامها أو حتى طريقة تفكيرها، والنتيجة جاءت بعد تجارب أجريت على 20 امرأة و20 رجلاً بهدف التعرف إلى المدة التي يستغرقها كل طرف لاكتشاف جاذبية الآخر
وحسب الدراسة فإن تأخر اكتشاف المرأة لمواطن جاذبية الرجل يرجع إلى رومانسيتها وسيطرة عاطفة الحب عليها، بعيداً عن الأمور المتعلقة بالعلاقة الحميمة، عكس الرجل الذي يكتشف سريعاً مواطن الجاذبية والأنوثة في المرأة التي يرغب في أن تكون شريكة حياته في أقل من ثانية
خصرك النحيل 
من المتعارف عليه أن الخصر النحيل يشير إلى صحة المرأة  وخصوبتها الكبيرة، ولهذا نجده أكثر ما تغزل به الشعراء في دواوينهم، بداية من الملاحم الإغريقية وحتى اليوم، وفي استطلاع للرأي أعدته إحدى المجلات النسائية الأوروبية على عينة تضم 1000 رجل، اتضح أن 52 % منهم يرون في الخصر النحيل رمزاً للأنوثة الطاغية، إضافة إلى الأرداف الممتلئة -مرتبة ثانية- وبعد استطلاع آخر شمل 16 ألف امرأة، نجدهم وقد ربطوا بين صاحبة الأرداف الممتلئة وبين المرأة الأكثر ذكاء، مشبهين جسمها بالساعة الرملية، عكس ذوات الأجسام المستديرة أو المستقيمة بلا التواءات أو انحناءات، وربما -كما تقول الدراسة- يرجع هذا إلى أحماض أوميجا المخزنة في أردافهن 
القصيرة تكسب
بينما ركزت دراسة بريطانية جمالية جديدة على أن المرأة القصيرة أكثر جاذبية وأنوثة، وكثير من الرجال يرونها أكثر النساء جاذبية؛ حيث إن لديها القدرة على إقامة علاقة زوجية ناجحة، فاللاتي تتراوح أطوالهن بين 151، و155سم... أكثر ميلاً للزواج والإنجاب، والسبب في ذلك يرجع إلى أن تكوين المرأة الجسماني القصير يعطي الرجل شعوراً بالقوة والقدرة على احتوائها، وعدم منافسته في الطول، كما أن القصيرة لا يبدو عمرها الحقيقي، وتكون في حالة نشاط دائم، عكس المرأة الطويلة القامة -من وجهه نظر الدراسة- فهي تفتقر للأنوثة 
مؤثرات خاصة 
في مداخلة خاصة من الدكتورة فاطمة الشناوي، استشارية العلاقات الزوجية والأسرية، تعليقاً على هذه الدراسات قالت: ما يحبه الرجل في المرأة، وما يحلم بوجوده فيها هو الشيء الذي يلفت انتباهه من أول وهلة، وما يكرهه ولا يحبه من صفات جمالية أو نفسية في المرأة تجعله يبتعد ولا يود الاقتراب منها إن وجدت فيها، بل نجده يتردد ويأخذ وقتاً في تحديد رأيه، ومن هنا اختلفت الآراء، وتفاوتت المدة الزمنية للتعرف إليها
وترجع الدكتورة فاطمة اختيارات الرجل وأحاسيسه إلى عدة مؤثرات في شخصيته نفسها، وأسلوب تربيته، وثقافته، والنماذج الأنثوية المسبقة التي عايشها وبقيت في داخله، ودرجة تعليمه، وعمره... وآخرها تجاربه الحياتية، ومع المرأة بالتحديد 
مجرد إحساس
لم تجزم الدكتورة الشناوي بأن مكامن جاذبية المرأة واحدة ثابتة في عيون كل الرجال، بل هناك صعوبة في القول إن الاكتشاف يتم خلال ثانية واحدة أو أقل -كما جاء بالدراسة- فالرجل ليس عالم نفس متمرساً يفهم دلالة الحركة، أو يعي لغة الجسد بإيماءاته، معرفة علمية دقيقة، وما يراه وما يحكم به مجرد إحساس قد يكون صادقاً ومحقاً، وقد يكون القرار الخطأ تماماً!
للخصر النحيل
أوجزت الدكتورة علياء جابر بمعهد التغذية عدة نصائح للنساء؛ ليحافظن على خصر نحيل
 تناولي البروتينات في الغداء والعشاء؛ حتى لا تذوب العضلات
  أكثري من الخضراوات والفاكهة الطازجة المليئة بالألياف
  اشربي الشاي الأخضر مع النعناع، ولا تشربي الماء أثناء الأكل، وابتعدي عن المياه الغازية منعاً للانتفاخ
 قللي من السكر والملح، وقليل من الكافيين بالقهوة لا يضر
للمحافظة على جاذبيتك
الجاذبية كلمة واحدة لكن أشكالها تختلف، كما تقول الدكتورة إقبال عبد الحميد أستاذة الطب النفسي بمركز الأسرة بالمعادى، التي تحددها في الأمور التالية، وتنصحك بالتقيد بها
  قد تكون جاذبيتك في رشاقة الحركة، طريقة المشي والجلوس، أسلوب تناولك للطعام، طريقة كلامك، صوتك الهادئ، وربما في ثقتك بنفسك، فانتبهي لهذه الأمور قدر الإمكان
 الابتسامة والضحك دون تكلف، والمحافظة على أسنانك ناصعة البياض سر من أسرار الجاذبية
 تعلمي التقليل من حركة اليدين أثناء الكلام. 30 سم هو القطر الذي تتحرك فيه يداك، ولا تكثري من تنظيم شعرك أثناء جلوسك وسط الناس

ربما تعتقد المرأة أن ألإضل طريقة لزيادة جمالها استخدام المكياج لاكن فى دراسة علمية حديثة كشفت عن سر يجب ان تعرفه كل النساء فهو يزيد من جاذبية وجمالك المرأة بشكل لا يوصف ويجعل الرجل يقع فى عشق المرأة التى تمتلك هذا السر

إرسال تعليق

[facebook][blogger]

MKRdezign

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.
Javascript DisablePlease Enable Javascript To See All Widget