أخطر وأصعب أصابات الملاعب فى تاريخ كرة القدم

كرة القدم مليئة بالتشويق ولاكن كادة التشويق له علاقة بهدف جميل أو مهارة لاكن لاكن أيضا اصابات الملاعب أحيانيا تكون هى الحدث المهم اليك أخطر وأصعب أصابات اللاعبين فى تاريخ كرة القدم والتى انهت مشوار بعض اللاعبين مع كرة القدم نهائياً



تعتبر إصابة ديفيت باست لاعب كوفنتري أمام مانشستر يونايتد عام 1996 من أبشع الإصابات في تاريخ كرة القدم حيث وقع ديفيد على الأرض بعد كرة مشتركة مع دينيس آروين، أدت إلى إصابته بكسر فى الكاحل، تسببت فيما بعد بعدم تمكن اللاعب من ممارسة كرة القدم مجددا وأصبح يمتلك عاهة مستديمة في قدمه  مستمرة معه حتى بعد مرور 20 عام على تلك الاصابة والتى تعد واحدا من أخطر الأصابات فى تاريخ الساحرة المستديرة والتى ظلت فى أذهان الجماهير نظرا لبشاعة المشهد غير المعتاد فى ملاعب كرة القدم 



 إدوارد دا سيلفا لاعب أرسنال الانجلزى 
هذه الإصابة لإدواردو عام 2008 عندما كان يلعب مع ارسنال امام برمنجهام سيتي وتعرض لهذه الإصابة الخطيرة التي أصابت الجميع بالرعب حيث تدخل مارتن تايلور لاعب برمنجهام  ر ، على دا سيلفا بخشونة مما أدى إلى كسر قدم الاعب  فى الحال والتى احتاجت للعلاج أكثر من عام، فى أفظع المشاهد الرياضية لعام 2008.
كيرون داير لاعب وستهام الانجلزى :
تعرض داير لاعب وستهام لكسر فى الساق، بسبب تدخل خشن من مدافع بريستول سيتى خلال مباراة الفريقين بالدورى الإنجليزى لموسم 2007/2008

لوسيانو ألميدا لاعب بوتافوجو:
تعرض لوسيانو ألميد لاعب بوتافوجو لإصابة خطيرة فى مباراة فريقه أمام فلامينجو بالدورى البرازيلى 2007، وبسبب خطورة تلك الإصابة والمنظر المروع الذى ظهر به اللاعب، وجهت انتقادات كبيرة لإسعافات الملاعب فى الحالات الطارئة.
توتى لاعب روما الايطالى :
اللاعب الايطالى الشهير فرانشيسكو توتي من يسلم أيضا من اصابات الملاعب الخطيرة ففى عام 2006 على ارضيــة الاوليمبكو في رومـا تحديداً .. في مبـاراة رومـا امام امبولي جائت إصــابة توتي بكــسر في الكـاحل .. و تمزق فى اربطة المفصل
ولاكنه وبعد اجراء عدة عمليات جراحية عاد بعد ذالك للملاعب وتعد  تلك الإصابة هى الأخطر فى الملاعب الإيطالية على مدار تاريخها.
 جاكوب ألسون لاعب منتخب الدنمارك:
تلقى جاكوب ألسون لاعب المنتخب الدنماركى إصابة موجعة خلال إحدى مباريات منتخب بلاده الودية فى عام 2006، احتاج على إثرها فترة علاجية تخطت حاجز الـ6 أشهر كاملة.
إيدوالد لينين لاعب فيردر بريمن:
تمزق فخذ إيدوارد لينين، لاعب المنتخب الألمانى السابق وفريق فيردر بريمن فى عام 1981، بعد محاولته اللحاق بالكرة عن طريق “تاكلينج” إلا أنه فوجئ بالدماء تهطل من فخذه بطريقة بشعة.
 إنيجو دياز لاعب:
عانى المهاجم الإسبانى كسرا فى مكانين فى قدمه خلال اصطدام مع حارس مرمى الفريق المنافس فى الدورى الإسبانى عام 2008، وبالرغم من كونه استمر خارج الملاعب لمدة عام كامل إلا أنه تمكن من العودة لدورى الدرجة الثانية الإسبانى.
هنريك لارسون لاعب سيلتك:
هددت الإصابة التى تعرض لها هنريك لارسون مع فريقه سيلتك الأسكتلندى مشوار اللاعب السويدى مع الكرة، حيث تغيب لارسون على إثرها ما يقرب من الـ8 أشهر عن ملاعب الكرة، بعد عرقلته فى كرة مشتركة مع أحد لاعبى ليون الفرنسى فى نهائى كأس الاتحاد الأوروبى 1999.

 لوك نيليس لاعب أستون فيلا الإنجليزى:
اصطدم اللاعب نيليس مع حارس مرمى ، خلال مباراته الثالثة مع أستون فيلا، وبعد مرور أربع دقائق فقط من بداية المباراة وكانت النتيجة كسر فى الساق وضياع حلم لوك فى أن يصبح لاعب كرة قدم محترف، فالإصابة كانت خطيرة وتسببت فى منعه من ممارسة كرة القدم مجددا.

إدجار إندرادى لاعب المنتخب المكسيكى:
فى شهر مايو من عام 2007 عانى إدجار إصابة مروعة فى قدمه فى مباراة تيكوس، فأثناء محاولة اللاعب منع عرضية من الفريق المنافس انزلقت ساقه، ومع انحراف الكرة علقت ساقه الأخرى فى الأرض وأصيب بكسر فيها والتواء فى الكاحل إلا أنه بعدها بفترة تمكن من العودة للملاعب مجددا.


جبريل سيسيه لاعب المنتخب الفرنسى:
تعرض الدولى الفرنسى جابريل سيسيه لاعب ليفربول ومارسيليا السابق لكسر فى الساق فى مباراة ودية لمنتخب الديوك أمام الصين، وكالمعتاد فشل اللاعب فى استعادة مستواه المعروف به.

كرة القدم مليئة بالتشويق ولاكن كادة التشويق له علاقة بهدف جميل أو مهارة لاكن لاكن أيضا اصابات الملاعب أحيانيا تكون هى الحدث المهم اليك أخطر وأصعب أصابات اللاعبين فى تاريخ كرة القدم والتى انهت مشوار بعض اللاعبين مع كرة القدم نهائياً

إرسال تعليق

[facebook][blogger]

MKRdezign

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.
Javascript DisablePlease Enable Javascript To See All Widget